منتديات مدارس طوخ الخاصة
أهلاً بكم في منتـديات مدارس طوخ الخاصة
*ملحوظة: بعد التسجيل يجب تفعيل العضوية من الإيميل



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتإحصائيات المنتدىالتسجيلدخول

Facebook fan page
المواضيع الأخيرة
» امتحانات هندسة للصف الثالث الإعدادي (الفصل الدراسي الأول)
الأحد فبراير 19, 2017 9:16 am من طرف elrayek

» المجموعة الكاملة من الــ BBC لتعلم اللغة الانجليزية Follow Me BBC Learning & BBC DVD English Plus
الأحد فبراير 19, 2017 9:15 am من طرف elrayek

» حصريا اجدد واحلى مقدمات تعبير
السبت أغسطس 06, 2016 12:31 am من طرف elrayek

» أوائل الصف الثالث الثانوي (علمي علوم) بمدرسة طوخ الثانوية الخاصة 2012/2013
السبت أغسطس 06, 2016 12:24 am من طرف elrayek

» امتحانات الصف الثالث الاعدادى الفصل الدراسى الاول لعام 2011 -2012
الأحد يناير 03, 2016 3:34 pm من طرف elrayek

» اهم كلمات اللغة الألمانية
الجمعة فبراير 21, 2014 3:15 pm من طرف ayman

» تقريري عن محاضرة عن الإنعاش القلبي الرئوي
الخميس أكتوبر 10, 2013 12:10 am من طرف سارة أيمن

» تقرير عن كتاب "رحلتي من الشك إلى الإيمان"
الجمعة سبتمبر 13, 2013 1:53 pm من طرف سارة أيمن

» اقتباسات من كتاب "اندهش يا صديقي" لعبد الوهاب مطاوع
الجمعة سبتمبر 13, 2013 1:50 pm من طرف سارة أيمن

» أوائل الصف الثالث الثانوي (علمي رياضة) بمدرسة طوخ الثانوية الخاصة 2012/2013
الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 6:45 pm من طرف بسمة جميل

مواقع صديقة
To start blogging

شاطر | 
 

 عندما نظرت إلى جدتي...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سارة أيمن
Admin
Admin
avatar

انثى
عدد المساهمات : 5871
العمر : 20
الموقع : --------------
العمل/الترفيه : طالبة
فصل : :'(
المزاج : disappointed
مزاجي اليوم :
المهنة :
الهواية :
أوسمة العضو :
نقاط : 21008
السٌّمعَة : 201
تاريخ التسجيل : 06/12/2008

مُساهمةموضوع: عندما نظرت إلى جدتي...   الأحد يونيو 20, 2010 1:06 am

عندما نظرت إلى جدتي؛؛؛

ذهبت للسلام على جدتي و زيارتها فجلست أستمتع بحديثها عن ذكريات الماضي و أخباره، فطار خيالي إلى واد آخر..، بدأت أعيد النظر في جسمها النحيل، و ظهرها المتقوس، و وجهها المتجعد، و عدت بعدها إلى الماضي، إلى مرحلة الشباب.
...
لقد كانت فتاة تتقد حيوية و شباباً، كانت ممن يضرب بها المثل في الجمال و بهاء الطلعة و كان يخطب ودها الجميع، و كم كان سرور جدي حين أجيب مطلبه بخطبتها.

ثم مضت السنون و سارت الأيام، فآلت إلى هذه الحال..، لقد قادني هذا الموقف إلى التفكير فيما أنا عليه، فكم سنة: عشر، عشرون، أكثر من ذلك..؟ و بعدها أودع مرحلة الشباب و الحيوية إلى غير رجعة، و يبدأ العد التنازلي فأضع قدمي في أول طريق الهرم و الشيخوخة، فما تعدو حينها مرحلة الشباب أن تكون مجرد ذكرى وطيف يمر بالخيال.

و تساءلت: ترى لو كنت الان في غفله اتلذذ بالمعاصي ولا أنفك عنها، ولا أطيع ربي، فعندما أبلغ مبلغ الشيخوخه وأكون مثل جدتي ويحدودب ظهري ويتجعد وجهي فكيف سأنظر إلى ماضيي؟؟هل سأكون فخورة بشبابي الذي ولى؟ وهل ستكون تلك ذكرى حسنه لكي أحكيها لأحفادي؟ أم أنني سأستحي من ذلك الماضي وأخاف أن يخرج أحفادي مثلي؟

أظن أنني سوف أجتر الأسى و الحزن على هذه الأيام التي ذهبت بلذاتها و رغباتها و شهواتها و بقي الألم، بقيت الذكرى السيئة، و بقى الشعور بالخوف من المستقبل، من اليوم الذي يجزى فيه المرء على الصغيرة و الكبيرة.

حمدت الله على أن سلكت طريق الخير و الصلاح، و شعرت أني مهما طال بي العمر، و مهما متعت نفسي بالشهوات و اللذات فإن قطار الشباب ما يلبث أن يقف معلناً دخولي مرحلة الهرم و الشيخوخة.

لنقف مع أنفسنا ولنسئلها ماذا تستحق تلك السنوات القصيرة حين نقضيها في لهو و عبث فارغ، ونخجل منها في أخر حياتنا؟

مما أعجبني
منقـــــول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zohor-mostaqble.ahlamontada.net
 
عندما نظرت إلى جدتي...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مدارس طوخ الخاصة :: القسم الأدبي :: منتدى القصص والحكايات-
انتقل الى: