منتديات مدارس طوخ الخاصة
أهلاً بكم في منتـديات مدارس طوخ الخاصة
*ملحوظة: بعد التسجيل يجب تفعيل العضوية من الإيميل



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتإحصائيات المنتدىالتسجيلدخول

Facebook fan page
المواضيع الأخيرة
» حصريا اجدد واحلى مقدمات تعبير
السبت أغسطس 06, 2016 12:31 am من طرف elrayek

» أوائل الصف الثالث الثانوي (علمي علوم) بمدرسة طوخ الثانوية الخاصة 2012/2013
السبت أغسطس 06, 2016 12:24 am من طرف elrayek

» امتحانات الصف الثالث الاعدادى الفصل الدراسى الاول لعام 2011 -2012
الأحد يناير 03, 2016 3:34 pm من طرف elrayek

» اهم كلمات اللغة الألمانية
الجمعة فبراير 21, 2014 3:15 pm من طرف ayman

» تقريري عن محاضرة عن الإنعاش القلبي الرئوي
الخميس أكتوبر 10, 2013 12:10 am من طرف سارة أيمن

» تقرير عن كتاب "رحلتي من الشك إلى الإيمان"
الجمعة سبتمبر 13, 2013 1:53 pm من طرف سارة أيمن

» اقتباسات من كتاب "اندهش يا صديقي" لعبد الوهاب مطاوع
الجمعة سبتمبر 13, 2013 1:50 pm من طرف سارة أيمن

» أوائل الصف الثالث الثانوي (علمي رياضة) بمدرسة طوخ الثانوية الخاصة 2012/2013
الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 6:45 pm من طرف بسمة جميل

» أوائل الصف الثالث الثانوي (أدبي) بمدرسة طوخ الثانوية الخاصة 2012/2013
الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 6:44 pm من طرف بسمة جميل

» Mockingjay by Suzanne Collins (The Hunger Games #3)
الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 6:27 pm من طرف بسمة جميل

مواقع صديقة
To start blogging

شاطر | 
 

 شرح كامل ومفصل لعين الانسان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mostafa
مراقبـ
مراقبـ


ذكر
عدد المساهمات : 2607
العمر : 20
العمل/الترفيه : لعب كرة القدم
فصل : 1/5 ث وبلا فخر
المزاج : راااااااااااااااايق!!
مزاجي اليوم :
المهنة :
الهواية :
أوسمة العضو :
نقاط : 16180
السٌّمعَة : 33
تاريخ التسجيل : 18/01/2010

مُساهمةموضوع: شرح كامل ومفصل لعين الانسان   الثلاثاء يوليو 06, 2010 11:22 am



العين



تركيب عين هو العضو المتخصص فى عملية الإبصار والتى توجد فيها مستقبلات الضوء حيث تتأثر بالموجات الضوئية وتكون صورا للأجسام المرئية على شبكية العين .



تتكون العين (كرة العين) من ثلاث طبقات وهي من الخارج للداخل:
o الصُلبة Sclera :
وهي الطبقة الخارجية للعين وتتكون من نسيج ضام قوي غير شفاف لحماية العين - الصُلبة لا تمتص الضوء بل تعكسه ولهذا لونها أبيض- تلف الصُلبة معظم كرة العين إلا الجزء الأمامي الذي هو قرنية العين الشفافة.
o المشيمية Choroid :
وهي الطبقة التي تقع بين صُلبة العين وشبكية العين - والمشيمية تحتوي على شبكة غنية من الأوعية الدموية ووظيفتها الأساسية هي دعم شبكية العين وتوفير الغذاء والأوكسجين لها. المشيمية تغطي ثلثي كرة العين فقط الجزء الخلفي.
o الشبكية Retina :
وهي الطبقة الداخلية للعين و تغطي ثلثي كرة العين من الداخل الجزء الخلفي - الشبكية هي الطبقة التي تحتوي على المُستقبلات الضوئية Photoreceptors و المسؤولة عن البصر - حيث أنها تستقبل الضوء الواقع عليها و تحوله لإشارات كهربائية تنتقل عن طريق الألياف العصبية البصرية و التي تتجمع في القرص البصري Optic Disc أو الذي يُسمى كذلك بالبقعة العمياء (حيث أن القرص البصري لا يحتوي على مستقبلات ضوئية) لتكوين العصب البصري- و تحوي الشبكية على النُقرة Fovea وهي عبارة عن بقعة مقعرة في الشبكية تحتوي على كميات كبيرة من المُستقبلات الضوئية و تستخدمها العين للبصر الحاد -أي بأن العين تلتف ليقع الضوء على هذه البقعة.
مكونات العين وأجزاءه :
الجسم الزجاجي Viterous Body
يملأ كرة العين الجسم الزجاجي - وهو عبارة عن جسم هلامي شفاف يُحافظ على كرويتها- و يتصل من الأمام بالجسم الهدبي Ciliary Body وهو عبارة عن عضلات تتحكم في شكل عدسة العين بحيث إذا تقلصت يقل تحدب العدسة وإذا ارتخت يزيد تحدب العدسة و هذه العملية هي التي تُركز الضوء على الشبكية للإبصار على حسب بعد الجسم عن العين.
القزحية Iris - بؤبؤ العين Pupil
أمام عدسة العين تكون القزحية - وهي التي تُعطي العين لونها - و تتكون القزحية من عضلات دائرية و عضلات شعاعية - وفي الوسط الفتحة التي تُسمى بؤبؤ العين (حدقة العين) - العضلات الدائرية تضيق بؤبؤ العين و الشعاعية تُوسع بؤبؤ العين حسب كمية الضوء - ففي الظلام يتوسع بؤبؤ العين للسماح لأكبر كمية من الضوء الدخول للعين لتسهيل الرؤية - و عندما يكون الضوء ساطع يتضيق بؤبؤ العين لتكون الرؤية واضحة و ليست مشوهة
القرنية Cornea
بعد القزحية و في مقدمة العين تكون القرنية - وهي شفافة ولا تحتوى على أوعية دموية حيث أنها تأخذ ما تحتاجه من الأكسوجين مباشرة من الهواء والغذاء عن طريق الترشيح من الخلط المائي Aqueous Humour , وهو المحلول الذي يملأ الغرفة الأمامية و الغرفة الخلفية.
الغرفة الأمامية الغرفة الأمامية هي الفراغ الواقع بين القرنية والقزحية - والغرفة الخلفية هي الفراغ الواقع بين عدسة العين و القزحية - يملأ الخلط المائي هاتين الغرفتين و يتركهما عن طريق قناة شليم Schlemm Canal التي تقع في الزاوية بين القرنية و القزحية في الغرفة الأمامية- الخلط المائي هو المسؤول عن ضغط العين Intraocular Pressure , فإذا تجمع و لم يستطع الخروج لسبب ما يؤدي ذلك إلى إرتفاع ضغط العين و المرض المعروف بالماء الأزرق Glaucoma.
النظام الدمعي Lacrimal Apparatus
يتكون النظام الدمعي من الغدة الدمعية Lacrimal Gland التي تقع في الجزء العلوي الأمامي الخارجي لحجر العين - وتصب الدموع عبر قنوات دمعية على ملتحمة العين Conjunctiva - وبعدها تنتقل الدموع إلى زاوية العين الداخلية لتنتقل عبر القُنيات الدمعية Lacrimal Canaliculi إلى الكيس الدمعي Lacrimal Sac والذي يحبس الدموع من أن تنزل دفعة واحدة لتجويف الأنف-- بعدها تنتقل عن طريق القناة الأنفية الدمعية Nasolacrimal Duct لتصب في تجويف الأنف عبر فتحتها في النُقرة الأنفية السُفلى.



العضلات التي تُحرك العين هي :
oالعضلة المستقيمة الوحشية (الجانبية) Lateral Rectus Muscle وهي تلف العين للخارج اي النظر للجانب الخارجي (طرف العين).
o العضلة المستقيمة الإنسية (الداخلية) Medial Rectus Muscle وهي تلف العين إلى الداخل للنظر صوب الأنف.
o العضلة المستقيمة العلوية Superior Rectus Muscle وهي تلف العين للنظر للأعلى وللداخل.
o العضلة المستقيمة السفلية Inferior Rectus Muscle وهي تلف العين للنظر للأسفل وللداخل.
o العضلة المائلة العلوية Superior Oblique Muscle وهي تلف العين للنظر للأسفل وللخارج.
o العضلة المائلة السفلية Inferior Oblique Muscle وهي تلف العين للنظر للأعلى وللخارج.



الألوان ضرورية في حياتنا اليومية و تؤثر علينا , فللون الأزرق يُريحنا و الأحمر يُوترنا , و تُضيف الألوان إلى حياتنا طابع خاص لا أستطيع أن اشرحه سوى أن أقول لكم تخيلوا الحياة أبيض و أسود فقط! فماذا تكون حالنا؟
أشعة الشمس تتكون من 7 ألوان , و هي ألوان الطيف :
 بنفسجي Violet.
 لازوردي Indigo.
 أزرق blue.
 أخضر Green.
 أصفر Yellow.
 برتقالي Orange.
 أحمر Red.
كل لون من ألوان الطيف هو عبارة عن موجات طاقة كهرومغناطيسية ElectroMagnetic Energy waves له طول موجة Wavelength مُختلفة , و هذا ما يُعطيها الألوان المُختلفة كل حسب طول موجته.
يُمكننا أن نرى ألوان الطيف السبعة و ذلك بتسليط أشعة الشمس على مخروط من الزجاج , بحيث يتحلل ضوء الشمس إلى ألوانه السبعة لأن سرعتها سوف تختلف و هي تمر عبر المخروط لإختلاف طول موجاتها (طاقتها).



كيف تكتسب الأجسام ألوانها؟
تتكون الأجسام من جزيئات , و الجزيئات تتكون من ذرات Atoms و إلكترونات Electrons , و هذه الذرات و الإلكترونات تتفاعل مع الضوء (الطاقة) الذي يقع عليها بعدة طرق:
1. تعكس أو تُبعثر الضوء الذي يقع عليها.
2. تمتص الضوء الذي يقع عليها.
3. تترك الضوء الذي يقع عليها يعبر خلالها دون أن يفقد من طاقته.
4. تكسر الضوء الذي يقع عليها.
الأجسام السوداء تمتص جميع ألوان الطيف التي تقع عليها , و لهذا تبدو سوداء اللون و كذلك تكون حارة لأنها تمتص طاقة الضوء (الموجات الضوئية). بخلاف الأجسام البيضاء التي تعكس جميع ألوان الطيف , و لهذا تبدو بيضاء اللون و تكون باردة لأنها لا تمتص طاقة الضوء. النباتات تحتوي على مادة الكلوروفيل التي تمتص اللون الأزرق و الأحمر و تعكس اللون الأخضر , لهذا تكون النباتات خضراء و قس على ذلك كل الألوان التي تراها حولك.
كيف نرى الألوان حولنا؟
الإنسان يُبصر الأشياء حوله بوقوع الضوء عليها و إنعكاسه إلى العين ليقع على الشبكية التي تحول طاقة الضوء إلى إشارات كهربائية تعبر إلى المخ عن طريق العصب البصري و الذي بدوره يترجمها إلى ما نراه من حولنا و بالألوان. في شبكية العين يوجد نوعان من المُستقبلات :
1- العُصيات Rods .
2- الأقماع Cones .
العُصيات مسئولة عن البصر الأبيض و الأسود و نستخدمها أكثر في الظلام , و الأقماع مسئولة عن البصر بالألوان أو رؤية و تمييز الألوان عن بعضها البعض. القمع إما أن يحتوي على صبغة حساسة للأزرق أو الأحمر أو الأخضر , و يمتص موجات الضوء ذات طول مُعين. فالأقماع التي تمتص موجات الضوء القصيرة , تمتص الضوء الأزرق (تميز اللون الأزرق) و الأقماع التي تمتص موجات الضوء المتوسطة تمتص الضوء الأخضر (تميز اللون الأخضر) , و الأقماع التي تمتص موجات الضوء الطويلة تمتص الضوء الأحمر (تميز اللون الأحمر).
اللون الأزرق و الأحمر و الأخضر هي الألوان الأساسية التي تتكون منها جميع اللوان , فبإثارة تركيبات مُختلفة من هذه الأقماع نرى الألوان بإختلافها و تنوعها من حولنا.



تركيب شبكية العين في الإنسان و تبدو العُصيات و الأقماع.
ما هو عُمى الألوان؟
عُمى الألوان (الاسم العلمي achromatopsia) هو عدم القدرة على رؤية بعض الألوان و التمييز بينها أو عدم القدرة الكاملة على رؤية أي لون. و ينتج عن نقص في إحدى أنواع الأقماع أو غيابها جميعاً. هنالك 3 أنواع من عُمى الألوان الأكثر شيوعاً :
1. عُمى الألوان الأحمر - الأخضر Red-Green Colour Blindness و هو الأكثر حدوثاً ببين الناس , و يُصيب تقريباً 8% من الرجال و أقل من 1% من النساء. و ينتج عن غياب الأقماع الحساسة للون الأحمر أو اللون الأخضر.
2. عُمى الألوان الأزرق - الأصفر navy-Yellow Colour Blindness و ينتج عن غياب الأقماع الحساسة للون الأزرق و هو نادر الحدوث.
3. عُمى الألوان الكامل Total Colour Blindness و ينتج عن غياب الأقماع تماماً من شبكية العين حيث تحتوي على العُصيات فقط , حيث لا يرى المُصاب سوى بالأبيض و الأسود و هو مرض نادر جداً جداً.
عُمى الألوان مرض وراثي , أي ينتقل عن طريق الصبغات الوراثية (الكروموسومات) Chromosomes , و ينتقل عن طريق الصبغة الوراثية الجنسية Sex Chromosomes بصفة وراثية مُتنحية Sex Linked Recessive . لهذا السبب يُصيب عُمى الألوان الرجال أكثر من النساء , لأن تركيبة الذكر الكروموسومية هي XY و تركيبة المرأة الكروموسومية هي XX و المرض ينتقل عن طريق الكروموسوم X بصفة مُتنحية و إحتمال إتحاد كروموسومين X مُصابين بالمرض ضئيل جداً مما يؤدي إلى إصابة الرجال أكثر من النساء.



الرؤية الطبيعية هي صورة واضحة تتكون في الشبكية Retina داخل العين. إن الشبكة البصرية لعين ذات رؤية طبيعية المؤلفة من القرنية cornea، وعدسة العين والجسم الزجاجي vitreous body، تعكس أشعة الضوء كما تتلقاها من الأجسام الخارجية على الرتينا Retina. يسمى هذا الإنعكاس الضوئي إنكسار البصر. وتقاس قوة إنكسار البصرفي كل الأعضاء المذكورة آنفاً للشبكة البصرية للعين بـ ديوبترز Diopters تلحقها العلامة D. وتكون درجة الإنكسار عند الصفر عندما تكون الرؤية في منتصف الشبكية Retina.

لكي ترى العين الأجسام بوضوح لا بد أن تتمركز الأشعة المنعكسة من تلك الأجسام على الشبكية - منطقة البقعة الصفراء Macula من الشبكية- وهذا يتم عن طريق إنكسار أشعة الأجسام عبر القرنية وعدسة العين وتجمعها على الشبكية- و لكن يعاني بعض الأشخاص من عيوب في هذه الوظيفة الطبيعية التي تقوم بها العين مما يسبب بعض المشاكل في الرؤية مثل :
o قصر النظر
o بعد النظر
o اللابؤرية – استجماتزم
o قصو البصر.
أسباب طول أو قصر النظر:
الزيادة أو النقصان في طول عمق العين -مقلة العين- من الداخل.
الزيادة أو النقصان في قدرة العين على تجميع الأشعة المنعكسة من الأجسام - وهي غالبا ما تكون بسبب عوامل وراثية.
قُــصــر الــنـظــر Myopia
هي الحالة التي تتكون فيها صور الأجسام أمام الشبكية بدلا من أن تتكون على الشبكية نفسها مما يؤدي إلى عدم وضوح الرؤية – وتكون الأعراض كما يلي :
o عدم وضوح الرؤية عن بعد - مفضلا الجلوس عن قرب لتدقيق الرؤية مثل مشاهدة التليفزيون
o تضييق الجفون -شبه اغلاق الجفون - للرؤية عن بعد.
o الحول عند الأطفال.
o الصداع.
بُــعــد الــنــظـــر Hyperopia
هي الحالة التي تتكون فيها صور الأجسام خلف الشبكية بدلا من أن تتكون على الشبكية نفسها مما يؤدي إلى عدم وضوح الرؤية – وتكون الأعراض كما يلي:
o عدم وضوح الرؤية عن قرب - الصعوبة في القراءة.
o الحول عند الأطفال.
o الصداع - بسبب إجهاد العين.
اللا بـــؤرة – الإستجماتيزم- Astigmatism
هي حالة من سوء الإنكسار الضوئي - والتي لا تتمركز فيها الأشعة المنعكسة من الأجسام في بؤرة (نقطة) محددة على شبكية العين – وتحدث نتيجة عدم إستواء سطح القرنية أو العدسة - وجود إنحناءات و إلتواءات- مما ينتج عنه تنوع وإختلاف في قوة الإنكسار الضوئي في العين الواحدة وتكون الأعراض كما يلي :
o عدم وضوح الرؤية للأجسام القريبة أو البعيدة معا.
o تداخل صور الأجساو و الخطوط.
o الصداع.
علاج حالات قصر و بعد النظر و اللابؤرة :
o إستعمال النظارة الطبية - العدسة المناسبة.
o إستعمال العدسات اللاصقة.
o الليزر- لتغيير معدل إنكسار الضوء عبر القرنية - مثلا التشطيب LASIK.
o الجراحة - لتغيير معدل إنكسار الضوء عبر القرنية أو العدسة - مثلا زراعة عدسة إضافية داخل العين.
الــقــدع - PresByopia
هو تضاؤل القدرة على الرؤية عن قرب مثلا القراءة-الخياطة، وتظهر عادة بعد سن الأربعين وتزداد حدة مع التقدم في العمر دون تأثر قوة النظر عن بعد، ويكمن السبب في التناقص في مرونة العدسة البلورية مع تقدم العمر بحيث لا تستطيع التكيف مع الرؤية عن قرب - مثلاً القراءة، وتكون الأعراض كما يلي :
o الإضطرار إلى إبعاد الأجسام الدقيقة أو الكتاب للرؤية بوضوح.
o الصداع.
العلاج :
o إستخدام نظارة طبية للقراءة أو للأعمال القريبة من العين.
o ممكن أن تكون النظارة منقسمة إلى جزء علوي عادي للرؤية البعيدة وسفلي للقراءة والأعمال الدقيقة.
o استخدم النظارة الطبية للقراءة بناء على تعليمات الطبيب في حالة قصو البصر يغنيك عن كثير من المعاناة

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مرض التراخوما



ما هو مرض التراخوما؟

مرض التراخوما هو التهاب يؤثر بشكل رئيسي على الأغشية المخاطية
التي تغطي العين والأجزاء الداخلية للجفون وغالبا ما تنتقل العدوى من
شخص إلى آخر من أفراد العائلة وخاصة الأطفال.

وإذا لم يتم العلاج فإن هذا المرض يسبب تلفا تدريجيا للعين على مدى سنوات عديدة.
وقد تكون الحكة أو حرقان العينين هما العرضان الوحيدان لهذا المرض.
وفي المراحل المتأخرة من المرض يمكن أن تسبب التراخوما انقلاب
أهداب الجفن للداخل واحتكاكها بالعين مما يؤدي إلى معاودة الإصابة
بالالتهاب وفي النهاية حدوث ندوب بالقرنية وضعفا للبصر.



ما الذي يمكن عمله لتخلص نفسك وعائلتك من مرض التراخوما ؟

يجب استشارة طبيب العيون إذا كنت تعاني من احمرار، أو حكة أو حرقان في عينيك.

في حالة إصابة أحد أفراد الأسرة بمرض التراخوما فيجب
على جميع أفراد الأسرة أخذ الأدوية الخاصة بعلاج هذا المرض،
لأن التراخوما تعتبر من الأمراض العائلية.

تأكد من أنك تستعمل الأدوية طوال الفترة التي أوصى بها طبيبك.
ولا تتوقف عن أخذ العلاج حتى وإن شعرت أن عينيك قد تحسنا.

ينبغي عدم اشتراك أفراد الأسرة في استخدام المناشف وأدوات النظافة
حيث يجب أن تكون لكل فرد أدواته الخاصة. ولا تستعمل عباءتك
أو غترتك في مسح عينيك، بل استعمل المناديل الورقية النظيفة والق بها بعد كل مسحة.

ينبغي على السيدات عدم الاشتراك في استخدام نفس أدوات تجميل العين
كمستحضرات صبغ الرموش أو الكحل .

هناك قاعدة صحية عامة ينبغي التمسك بها وهي ألا تجعل أي شيء
يكون قد لامس عين أو إفرازات عين شخص آخر، يلمس عينيك.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جلوكوما العين



جلوكوما

ما هى الجلوكوما؟

الجلوكوما (الغلوكوما ، الماء الأرزق ، أو الماء الزرقاء)
هى مرض يصيب العصب البصرى (هو الذى يحمل الصور التى نراها إلى المخ)
نتيجة إرتفاع الضغط بالعين فيحصل نتيجة ذلك تلف في أنسجة العصب البصري ،
فهو مثل كابل الكهرياء الذى يحتوى على كمية هائلة من الأسلاك الرفيعة.
إذ يحتوى العصب البصرى على عدد كبير جدا من الألياف العصبية
وهى التى تتلف بتأثير الجلوكوما مما يؤدى لتكوين بقعا عمياء
داخل العين (فقد أجزاء من المجال البصري للرؤية).
وإذا لم يعالج المرض يحدث تلفا كليا في العصب البصري
وبذلك تفقد العين قدرتها على الإبصار.

يعرف مرض الجلوكوما عند عامة الناس بالماء الأزرق ،
وفي الحقيقة فإن تسميته بهذا الإسم خطأ شائع إذ أنه لا توجد
مياة زرقاء بداخل العين ولكن أتت هذه التسمية من مفهوم
كلمة الجلوكوما عند الإغريق والتي تعني شلالات زرقاء ،
لان المريض أحيانا يشاهد هالات زرقاء حول مصدر الضوء
فيعطي الإنطباع أن بداخل العينين مياه زرقاء.

الرؤية عند مريض الجلوكوما



ما هى أسباب الجلوكوما؟

يوجد سائل يدعى " السائل المائي " يفرز داخل العين ويتم تصريفه خارجها.
وهذا السائل ليس جزءا من الدموع التى تفرز خارج العين فوق سطحها.
ويرجع سبب الإصابة بمرض الجلوكوها (إرتفاع ضغط العين)
إلى عدم توازن بين كمية السائل الذي تفرزة العين وبين قدرة القنوات الخاصة للعين
على تصريف هذا السائل فينتج عن ذلك تجمع هذا السائل داخل العين والضغط
على أنسجة العين الداخليه بما فيها العصب البصري ، وهناك أسباب
عديدة تودي إلى قلة تصريف العين للسوائل ، منها إنسداد أو ضيق
الفتحات الخاصة بالتصريف أو وجود التهابات داخل العين تودي
إلى ضيق القنوات ، كما أن إصابات العين قد تؤدي إلى تلف في أنسجة القنوات.

***



صورة لقاع العين لمريض الماء الأزرق , القرص الأبيض هو العصب البصري
و في إرتفاع ضغط العين يتقعر نتيجة لضغط السوائل المتراكمة في العين
و بالتالي تؤدي إلى ضمور العصب و فقدان النظر.
***
كيف يتم علاج الجلوكوما؟

كقاعدة فإن التلف الذى تحدثه الجلوكوما للعصب البصرى لا يمكن علاجه.
وتعمل قطرات العين والأقراص وأشعة الليزر والعمليات الجراحية
لمنع المزيد من التلف فقط. وفى أى نوع من الجلوكوما فإن الفحص
الدورى مهم لمنع فقدان البصر.

هناك أنواع عديدة من الأدوية التي تخفف ضغط العين ،
كما أن العلاج بأشعة الليزر قد يفيد في بعض الحالات
وأحيانا قد لا تستطيع الأدوية تخفيض ضغط العين فينصح أخصائي العيون
بإجراء عملية جراحية تساعد على تصريف سائل العين
حتى ينخفض ضغط العين إلى المعدل الطبيعي.

الآثار الجانبية لقطرة الجلوكوما



قطرة العين التي تعالج الجلوكوما قد تتسبب في آثار جانبية للعين ، منها تشوش الرؤية ، ألم العين ، ظهور الاجسام السابحة ، الحكة ، الاحمرار ، التدميع و التورم . والذي ربما لا تعرفه وهو أن هذه العقاقير التي تحتوي عليها القطرة يمتصها جسمك كذلك من سطح العين أو من خلال القنوات الدمعية إلى الانف والبلعوم . فإذا اصبت بهزال أو ارهاق غير معتاد مع ضيق تنفس وطفح وجفاف بالفم واسهال وعصبية وتنميل بالاصابع والاقدام ،بل وحتى انخفاض في الرغبة الجنسية بعد أن بدأت العلاج بقطرة الجلوكوما ، فإنها قد تكون من الأعراض المصاحبة لهذه القطرة . فإن حدث هذا ، فإن طبيبك في الغالب يستطيع إيجاد نوع بديل من القطرة لكي تستخدمها .
من الممكن الحد من هذه الآثار . أغلق عينيك بعد وضع القطرات لمدة دقيقة إلى دقيقتين ، وإضغط بلطف بإتجاه زواية العين القريبة من قناة الدمع وإمسح أية قطرات غير ضرورية لامست الجفن .




إقرا النشرة الدوائية المصاحبة للقطرة وناقش مع طبيب العيون والطبيب العام أية أعراض محتملة لها .



مخاطر الاصابة بالجلوكوما :


إن الخطر الذي يتهددك بالإصابة بالجلوكوما يتزايد إن كنت واقعاً ضمن واحدة من تلك الفئات الأكثر تعرضاً للخطر :


- مرة ونصف : الافراط في تعاطي الكحولياتمرتان : مصاب بقصر نظر
- مرتان ونصف : مصاب بارتفاع في ضغط الدم
- مرتان ونصف : مريض بالسكر
- ثلاث مرات ونصف : لديك تاريخ عائلي من الاصابة بالجلوكوما
- اربع مرات ونصف : اصحاب البشرة السوداء



يوجد باقى

_____



_____




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zohor-mostaqble.ahlamontada.net/index.htm
Mostafa
مراقبـ
مراقبـ


ذكر
عدد المساهمات : 2607
العمر : 20
العمل/الترفيه : لعب كرة القدم
فصل : 1/5 ث وبلا فخر
المزاج : راااااااااااااااايق!!
مزاجي اليوم :
المهنة :
الهواية :
أوسمة العضو :
نقاط : 16180
السٌّمعَة : 33
تاريخ التسجيل : 18/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: شرح كامل ومفصل لعين الانسان   الثلاثاء يوليو 06, 2010 11:29 am

قرحة القرنية Corneal Ulcer



* مقدمة عن قرحة القرنية
* أسباب قرحة القرنية
* أعراض قرحة القرنية
* العلاج و الوقاية من قرحة القرنية

مقدمة عن قرحة القرنية



قرنية العين عبارة عن غشاء رقيق شفاف يغطي الجزء الملون في مقلة العين ( القزحية the iris ).



و قرحة ( تقرح ) القرنية عبارة عن تآكل أو وجود قرحة مفتوحة في الطبقة الخارجية للقرنية تتسبب في ألم و احمرار بالعين. و مع العلاج عادة يتم الشفاء خلال 3-4 أيام. و إذا استمرت الحالة أكثر من تلك المدة فهذا يشير إلى حدوث مضاعفات للحالة. و يكون مصاحبا لها عدوى بكتيرية، فيروسية، فطرية، أو طفيلية.


أسباب قرحة القرنية

تتمثل أسباب الإصابة بقرحة القرنية في الآتي:

*

العدوى: أغلب قُرح القرنية تحدث نتيجة عدوى
o
العدوى البكتيرية: تنتشر في مستخدمي العدسات اللاصقة.
o
العدوى الفيروسية: مثال فيروس الهربس و فيروس الجديري المائي (العنقز).
o

العدوى الفطرية: يمكن أن تحدث نتيجة عدم العناية بنظافة العدسات اللاصقة، أو نتيجة الاستخدام المفرط لقطرات العين التي تحتوي على الكورتيزون.
* دخول جسم غريب للقرنية أو الإصابة بخدوش بالقرنية، مما يتسبب في إصابة سطح القرنية و يجعلها عرضة لاقتحام البكتريا و التسبب في قرحة القرنية.
* الإصابة بجفاف العين المزمن الذي يحدث نتيجة عدم وجود الطبقة الدمعية الرقيقة على سطح العين التي تعمل على التنظيف المستمر للعين و حمايتها من أي عدوى أو جسم غريب ( كحبيبات الرمل الصغيرة ) يدخل العين.
* التعرض لمواد كيميائية تدخل العين.
* تنتشر الإصابة بقُرح القرنية في الأشخاص الذين يستخدمون العدسات اللاصقة خاصة العدسات المرنة الممتدة ( التي تظل بالعين عدة أيام متصلة دون إزالتها ليلا ). فخطر الإصابة بقرحة القرنية يزداد عشرة أضعاف عند مستخدمي تلك العدسات اللاصقة.



و تتسبب العدسات اللاصقة في مشاكل بالعين بواسطة عدة طرق:

* حدوث خدوش للقرنية عند حواف العدسات اللاصقة مما يجعل القرنية أكثر عرضة للبكتريا.
* أحيانا تتجمع الأوساخ الصغيرة جدا ( حبيبات دقيقة جدا ) خلف العدسات اللاصقة ( بين العدسات اللاصقة و سطح القرنية الخارجي ) مما قد يتسبب في خدوش بالقرنية.
* أحيانا عند عدم تنظيف العدسات اللاصقة جيدا تتواجد البكتريا على السطح الداخلي للعدسات اللاصقة ( الملامس للقرنية ). و بالتالي عند وضع العدسات اللاصقة بالعين مدة طويلة يمكن أن تتكاثر تلك البكتريا و تصيب القرنية.
* ارتداء العدسات مدة طويلة مستمرة يمكن أن يمنع الأكسجين عن القرنية ( نظرا لأن العدسات اللاصقة تغطي القرنية فتحجب عنها الهواء و الأكسجين ) مما يجعلها أكثر عرضة للعدوى.


أعراض قرحة القرنية

تتمثل أعراض قرحة القرنية في الآتي:
احمرار شديد بالعين.



# ألم بالعين.
# الشعور بوجود جسم غريب بالعين.
# التدميع المستمر.
# إفرازات صديدية أو لزجة و سميكة من العين.



# زغللة بالرؤية.
# الحساسية الزائدة للضوء.
# انتفاخ جفن العين.
# وجود بقع صغيرة مستديرة بيضاء أو رمادية اللون يمكن رؤيتها بالعين المجردة بالقرنية إذا كانت حجم القرحة كبير.



بالكشف الطبي يستطيع طبيب العيون بواسطة مجهر العين الخاص Slit lamp تحديد وجود قرحة بالقرنية.



و أحيانا يتم استخدام اختبار الفلورسين ( نوع من الصبغة ) Fluorescein Test لإظهار القرحة و سهولة رؤيتها. يتم وضع قطرة ( 1-2 نقطة ) من محلول الفلورسين بالعين ثم يتم غسيل العين بالماء أو محلول الملح فيختفي الفلورسين من القرنية كلها ماعدا الجزء الذي يوجد به قرحة حيث تظهر صبغة الفلورسين به فيظهر ملون باللون الأخضر بشكل واضح.





لعلاج و الوقاية من قرحة القرنية

هناك بعض الإرشادات الهامة:

* إذا كان المصاب يرتدي عدسات لاصقة فيجب إزالتها فورا.
* استخدام الكمادات الباردة على العين المصابة.
* يجب على المصاب عدم فرك أو لمس العين بالأيدي.
* الاهتمام بالغسيل المتكرر للأيدي و تجفيفها بمنشفة نظيفة باستمرار لتجنب انتشار العدوى أو نقلها للعين الأخرى السليمة.


العلاج الدوائي:

* قطرة مضاد حيوي للعين.
* مسكنات تؤخذ بالفم للتحكم في الألم الشديد بالعين.


في بعض الحالات يتم اللجوء للجراحة ( زرع قرنية Corneal transplant ) في حالة عدم الاستجابة و الشفاء بالأدوية أو إذا كانت القرحة على وشك أن تحدث ثقب بالقرنية.



الوقاية من قرحة القرنية:
هناك بعض النصائح البسيطة للوقاية من الإصابة بقرحة القرنية:

*
يجب ارتداء حامي للعين إذا كان هناك تعرض لجزيئات صغيرة يمكن أن تدخل داخل العين.
*
إذا كان شخص مصاب بجفاف العين dry eye يجب استخدام قطرات الدموع الصناعية.
*
العناية الدقيقة في تنظيف العدسات اللاصقة و عند وضعها بالعين.
*
الغسيل الجيد للأيدي قبل وضع العدسات اللاصقة بالعين. و عدم محاولة ترطيب العدسات بواسطة لُعاب الفم، فاللعاب يحتوي على العديد من البكتريا التي تؤذي القرنية.
*
يجب إزالة العدسات اللاصقة من العين ليلا قبل النوم ثم يتم تنظيفها جيدا بواسطة المحلول الخاص بها. و ممنوع استخدام الماء العادي في تنظيفها.
*
يجب حفظ العدسات في العبوة و المحلول الخاص بها.



عند الشعور بأي تهيج بالعين يجب إزالة العدسات اللاصقة و عدم وضعها بالعين إلا بعد التحسن.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جفاف العيون



ما هو جفاف العين؟
تظهر هذه الحالة عندما لا تفرز العين القدر الكافى من الدموع
التي تساعد على ترطيبها ومنع التهابها .

ما هي أعراض جفاف العين؟

- وخز وحرقان بالعين

- الرغبة في حك العين

- وجود مخاط في شكل خيوط حول العين وداخلها

- تهيج العين من الدخان والرياح

- صعوبة واضحة في ارتداء العدسات اللاصقة في حالة استعمالها

- زيادة كبيرة في إفراز الدموع


ما هي أسباب جفاف العين؟
يقل إفراز الدموع مع التقدم فى العمر. ورغم أن حدوث جفاف العين
فى الذكور والإناث وارد فى أي عمر إلا أن النسبة أعلى في النساء عن الرجال
وبالذات بعد سن اليأس . عادة ما يصاحب جفاف العين
إلتهاب المفاصل وجفاف الفم. كما قد تسبب بعض الأدوية
جفاف العين من خلال تأثيرها على تقليل إفراز الدموع.
كمثال للأدوية التى قد تسبب جفاف العين:

الأدوية المدرة للبول

بعض أدوية الضغط

مضادات الحساسية

الأقراص المنومة

أدوية الأعصاب

المسكنات

كيف يتم تشخيص جفاف العين؟
يمكن لطبيب العيون تشخيص جفاف العين من خلال الفحص الكامل
وقد يحتاج الطبيب لإجراء بعض الاختبارات التي تقيس إفراز الدموع.



كيف يتم علاج جفاف العين؟

_ إضافة الدموع: يمكن لقطرات العين المسماة "الدموع الصناعية"
أن تؤدى وظيفة الدموع الطبيعية فهي تقوم بتشحيم
العين والمحافظة على رطوبة سطحها.

وتوجد بعض أنواع القطرات الخالية من المواد الحافظة تستعمل أكثر
من مرة كل ساعتين. وهناك نوع من الدموع الصناعية الصلبة
التي توضع تحت الجفن السفلى يوميا وتذوب في شكل مواد شحمية
تؤدى دور الدموع. ويمكن استعمال هذه الدموع الصناعية
حسب الحاجة (مرة أو مرتين في اليوم) .


_ الحفاظ على الدموع: الحفاظ على الدموع الطبيعية للعين
هـو شكل آخر للحفاظ على العين في حالة رطبة. وفى الوضع الطبيعى
فإن الدموع يتم تصريفها من خلال قناة صغيرة إلى الأنف .
ويمكن لطبيب العيون غلق هذه القناة بصفة مؤقتة أو دائمة للحفاظ
على الدموع الطبيعية لفترة أطول فوق سطح العين.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

التهاب العصب البصري



العصب البصري عصب الرؤية وهو ينقل الصور التي تراها أعيننا للمخ على هيئة نبضات كهربائية .

عند التهاب العصب البصري تصبح أنسجته متورمه ولا تعمل الألياف العصبية بصورة سليمة.

ماهي مسببات التهاب العصب البصري؟ قد يصاب بعض الناس وخاصة الأطفال بالتهاب العصب البصري عقب الإصابة بمرض فيروسي مثل الحصبة او الحمى النكفية والبرد

أعراضه : يظهر فجأة ويشعر المريض بعدم وضوح الرؤية في أحدى العينين يجب المحافظة على العين واستشارة الطبيب وزيارته للأطمئنان على العين.


عيوب الأبصار.

أهم هذه العيوب هي:-

1- قصر البصر وهذه تعنى وضوح الرؤية القريبة فقط.

2- طول البصر وهذه تعني وضوح الرؤية البعيدة فقط( وفقد قدرة العين على التأقلم أو الرؤية مع تغير بعد الجسم المرئي عن العين وهذه تحدث طبيعيا مع تقدم العمر) لا تحدث عيوب الأبصار قبل الرابعة من المر.
الأعراض.

1- الرؤية غير واضحة ولا محددة المعالم.

2- الشعور بألم بالعينين عقب أجهادهما في العمل المتواصل أو مشاهدة السينما مما يؤدي إلى شعور بالصدى.
3- أما عدم القدرة على رؤية الأجسام أو الحروف الصغيرة فغالبا مما يرجح وجود قصر نظر.

يوجد باقى

_____



_____




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zohor-mostaqble.ahlamontada.net/index.htm
Mostafa
مراقبـ
مراقبـ


ذكر
عدد المساهمات : 2607
العمر : 20
العمل/الترفيه : لعب كرة القدم
فصل : 1/5 ث وبلا فخر
المزاج : راااااااااااااااايق!!
مزاجي اليوم :
المهنة :
الهواية :
أوسمة العضو :
نقاط : 16180
السٌّمعَة : 33
تاريخ التسجيل : 18/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: شرح كامل ومفصل لعين الانسان   الثلاثاء يوليو 06, 2010 11:30 am

القرنية



وهي نافذة العين الأمامية الشفافة وهي التي ينفذ خلالها الضوء إلى داخل العين كي ترى بوضوح وإصابة القرنية وأمراضها أو الحالات المرضية الوراثية يمكن أن تسبب عتامة أو تشوهات أو ندابات.

إن إصابة القرنية وأمراضها قد تكو مؤلمة وفي بعض الأحيان قد يكون الألم فوق طاقتنا.

ما هي مسببات إصابة القرنية؟ السكاكين وأقلام الرصاص وغيرها من الأشياء الحادة يمكن أن تحدث إصابة شديدة بالقرنية وهناك أشياء أخرى يمكن أن تصيب القرنية بندبات خطيرة مثل الألغام النارية وانفجار البطاريات والكيماويات السامة وخصوصا القلويات ولحماية القرنية عند تعرضها استعمال النظارات الواقية.

ما أسباب أمراض القرنية وتدهور حالتها؟

العدوى سواء كانت بكتيرية أو فطرية أو فيروسية هي أكثر الأسباب شيوعا للإصابة الحادة بالقرنية وتقرحها وبعض مشاكل القرنية وراثية وقد تؤدي إلى عتمتها أو فقدان البصر.

أن الكشف الطبي المنتظم بواسطة استشاري العيون من الضروري أن التشخيص السليم والعلاج المبكر قد يقي من العمى .

_____



_____




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zohor-mostaqble.ahlamontada.net/index.htm
 
شرح كامل ومفصل لعين الانسان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مدارس طوخ الخاصة :: المنتدى العام :: ركن الصحة-
انتقل الى: