منتديات مدارس طوخ الخاصة
أهلاً بكم في منتـديات مدارس طوخ الخاصة
*ملحوظة: بعد التسجيل يجب تفعيل العضوية من الإيميل



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتإحصائيات المنتدىالتسجيلدخول

Facebook fan page
المواضيع الأخيرة
» حصريا اجدد واحلى مقدمات تعبير
السبت أغسطس 06, 2016 12:31 am من طرف elrayek

» أوائل الصف الثالث الثانوي (علمي علوم) بمدرسة طوخ الثانوية الخاصة 2012/2013
السبت أغسطس 06, 2016 12:24 am من طرف elrayek

» امتحانات الصف الثالث الاعدادى الفصل الدراسى الاول لعام 2011 -2012
الأحد يناير 03, 2016 3:34 pm من طرف elrayek

» اهم كلمات اللغة الألمانية
الجمعة فبراير 21, 2014 3:15 pm من طرف ayman

» تقريري عن محاضرة عن الإنعاش القلبي الرئوي
الخميس أكتوبر 10, 2013 12:10 am من طرف سارة أيمن

» تقرير عن كتاب "رحلتي من الشك إلى الإيمان"
الجمعة سبتمبر 13, 2013 1:53 pm من طرف سارة أيمن

» اقتباسات من كتاب "اندهش يا صديقي" لعبد الوهاب مطاوع
الجمعة سبتمبر 13, 2013 1:50 pm من طرف سارة أيمن

» أوائل الصف الثالث الثانوي (علمي رياضة) بمدرسة طوخ الثانوية الخاصة 2012/2013
الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 6:45 pm من طرف بسمة جميل

» أوائل الصف الثالث الثانوي (أدبي) بمدرسة طوخ الثانوية الخاصة 2012/2013
الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 6:44 pm من طرف بسمة جميل

» Mockingjay by Suzanne Collins (The Hunger Games #3)
الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 6:27 pm من طرف بسمة جميل

مواقع صديقة
To start blogging

شاطر | 
 

 اللغة الفصحي والوظيفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Esra'a Mahmoud
مراقبـ
مراقبـ


انثى
عدد المساهمات : 1018
العمر : 20
العمل/الترفيه : طالبة
فصل : going to 3rd sec
مزاجي اليوم :
المهنة :
الهواية :
أوسمة العضو :
نقاط : 13122
السٌّمعَة : 95
تاريخ التسجيل : 13/12/2008

مُساهمةموضوع: اللغة الفصحي والوظيفة   السبت مايو 23, 2009 10:38 pm

اللغة الفصحى والوظيفه

ما يزال كثير من الناس يظنُّ أنَّ إتقان اللغة العربية الفصحى نطقاً وكتابةً ليس ضرورياً في هذا العصر، ويتساءل هؤلاء عن جدوى الفصحى في زمنٍ أصبح فيه شرط الحصول على وظيفةٍ ممتازة إجادة اللغة الإنجليزية، وإتقان استخدام الحاسب الآلي، ويذهب بعضهم إلى ما هو أكثر سلبيةً من هذا التصوُّر فيرى أن العصر ليس عصر اللغة العربية، وأن الإنسان العربي يعيش في قرية كونية صغيرة تحكمها المصالح، والمنافع المادية، التي يسيطر عليها أهل اللغة الانجليزية بلا منازع.ويطرح بعضهم القضية من جانب آخر يتعلَّق بالمساحة الضيقة التي حوصرت فيها الفصحى في هذا العصر أسرياً، واجتماعياً، وسياسياً وثقافياً وإعلامياً، ثم يقول هؤلاء، لماذا أعتني بلغة محصورة في هذه المساحة الضيقة، وما الذي استفيد منها.وهكذا يأخذ الحديث عن «لغتنا» مسالك شتَّى تدلُّ في مجملها على أننا أمَّة مقصِّرة تقصيراً كبيراً في خدمة لغتها الخدمة اللاَّئقة بمقامها العظيم، ودورها الكبير في الرُّقيّ بالتفكير، وفي النجاح الوظيفي في الحياة.
لقد أفرز هذا التقصير الذي يمكن أن يسمَّى «إهمالاً» أجيالا من أبنائنا، تتقلَّب ألسنتهم بين العاميات واللهجات المحلية، واللغات الأجنبية من إنجليزية وغيرها بصورة مؤلمة تجعل «طمطمانيَّة» العُجْمة مسيطرة على أبناء أمةٍ مهزومة تحتاج إلى من ينهض بها.
هنالك مسألة مهمة لابد من طرحها بأسلوب علمي موضوعي بعيدٍ عن المبالغة في جانبي التعصُّب للغة العربية الفصحى أوضدَّها، ألا وهي مسألة أهمية الفصحى في بناء الشخصية وتطويرها، وجودة أدائها الوظيفي، وتأهيلها لإتقان الأعمال على اختلافها، فإتقان الفصحى بسلاستها وجمالها وسحرها وسهولتها بعيداً عن التعقيد والتقعُّر يبني شخصية الإنسان بناءً ذهنياً ونفسياً قوياً، وهذا البناء القويُّ عاملُ مهم من عوامل جودة العمل وإتقانه، وهذه المسألة يتفق عليها علماء اللغات، والاجتماع، وعلماء النفس والتربية، ويجمعون على أنَّ الإنسان الذي يتقن لغته ويعتني بها يكون أقوى شخصية، وأفضل أداءً، وأكثر استقراراً نفسياً، وأقربُ إلى العطاء والإنتاج المتميز.
والشواهد على هذا كثيرة في زماننا هذا، فالياباني، والصيني، والألماني، والفرنسي، لم يحتج أحدهم إلى إهمال لغته الأصيلة حتى يكون إنساناً عملياً منتجاً، وبلادهم لم تحتج الى اللغة الإنجليزية حتى تكون بلاداً متطوِّرة صناعياً، قويةً اقتصادياً، مع أنهم يعيشون معنا في العالم نفسه الذي تشكل الدول العظمى فيه الناطقة بالانجليزية مركز القوة والهيمنة.بل إن الملاحظ «الثابت» أنَّ تلك الدول التي لم تهمل لغاتها قد نجحتْ في بناء كيانها القويِّ صناعياً، واقتصادياً، وثقافياً وإعلامياً دون أن تحتاج إلى مثل هذه الهزيمة النكراء أمام الإنجليزية التي نعيش آثارها السلبية في عالمنا العربي.بل إن الدولة الصيونية الصغيرة في حجمها، المحالفة لأمريكا وبريطانيا بلدي اللغة الانجليزية الكبيرين، لم تنظر إلى اللغة «العبرية» الأصيلة بمنظار الانهزامية وإنَّما عُنيت بها كل العناية، وجعلتها أساساً من أسس بناء ما يُسمى دولة إسرائيل، التي نرى جميعاً قوتها العسكرية، والاقتصادية، وعمقها الثقافي مع كونها دولة صغيرة قائمة على احتلالٍ وغَصْبّ وقتلٍ وسلبٍ ونهب.
إنَّ اللغة العربية الفصحى ضرورة وظيفية «لأبنائنا، فهنالك ضعفٌ في الأداء الوظيفي نطقاً وكتابة، وطريقة تعامل، يشكل ضعف اللغة العربية الفصحى جانباً مهماً من جوانبه، فلا يصح مع ذلك ما يُشاع في اوساط كثيرٍ من أبناء العربية من عدم أهميتها في الأداء الوظيفي في الحياة المعاصرة».

=================================

مزايا اللغة العربية

1) إنها لغة فخيمة فيها من الحروف الفخيمة ما لا تقابل به لغة أخرى ، وكل حروفها وأصواتها واضحة صريحة فلا تسمع كلمة منها إلا سمعت كل حروفها وتبينت كل أصواتها ، على حين تجد أن كثيراً من الحروف في اللغات الأوروبية صامتة أو خفية والحركات عديدة منها خالصة ومنها بين وبين .

ثم تجد في اللغة العربية حروفاً حلقية لا تجدها في غيرها من اللغات ، فما السر في ذلك ؟ ... السر أنه لما كانت الأمة العربية عريقة في البداوة تعيش في الهواء النقي الطلق كانت حلوقها قوية تقدر على إخراج تلك الأصوات ، بل إن الأصوات التي تخرج من أعماق الحلق تدل على أن الأمة التي تنطق بها شديدة التأثر حادة الطبع لا تطيق الهمس والغمغمة بل تميل إلى الصراحة والوضوح ولا تتكلم إلا عن تأثر وأنها تعني ما تقول .

وقد كان في بعض اللغات الأوروبية مثل هذه الأصوات ولكنها لم تلبث أن ماتت فيها ، وربما ماتت بعض الحروف الأخرى بحيث لا يتكلم الناس بها إلا همساً . بل إن العرب أنفسهم في دور انحطاطهم هذا ليَّنوا القاف فجعلوها همزة وحذفوا العين من بعض كلماتهم ، مثل "إسا" – هذه الساعة ، و "لِسا" – لهذه الساعة ، لأن حلوقهم بسبب تحضرهم قد ضعفت فصارت تستثقل هذه الأصوات . بل استبدلوا بالحركات القصيرة في بعض الكلمات حركات طويلة لارتخاء في نفوسهم "فَقُمْ" يلفظونها "أوم" ، و"قلْ" يلفظونها "أول" الخ .



(2) إنها لغة إيجاز ، وذلك أولاً لأنها لغة أعرابية ، فتغيير حركة آخر الكلمة يغني عن تغيير ترتيب الجملة أو زيادة بعض حروف أو كلمات ويؤدي المعنى المراد على أوضح صورة ، ... الخ .

وثانياً لأنها لغة اشتقاقية ، بل هي أرقى اللغات في الاشتقاق ، فنقل الكلمة من وزن إلى وزن آخر يفيد معنى جديداً قد لا يؤدى في لغة أخرى إلا بعدة كلمات الخ .

ثالثاً لأنها غنية في أفعالها "فلكل معنى لفظ خاص حتى أشباه المعاني أو فروعها وجزيئاتها" كما قال زيدان في كتابه "تاريخ آداب اللغة العربية" . علي حين ترى اللغات الأخرى قليلة الأفعال فبدلاً من أن تؤدي المعنى بلفظ واحد خاص به تؤديه بلفظتين أو أكثر ، ولا سيما اللغة الإنكليزية فهي تلجأ في كثير من المعاني إلى استعمال الصفة مع فعل "صار" أو "حصل" أو "أحس" . ثم لما كان لكل شخص علامة خصوصية تدخل على الفعل أو تلحق به مثل التاء في "ضربت" والهمزة في "أضرب" فكيفما استعملت الفعل فلا يقع التباس ، على حين ترى اللغات الأوروبية لدفع هذه الالتباس تضطر إلى تغيير التركيب واستعمال كلمات أخرى مما لا يتسع المجال هنا لبيانه .

ورابعاً لأنها غنية في حروفها ، ففيها من حروف الجر والنفي والنداء والاستفهام على كثرة ما تتضمنه من المعاني والاعتبارات ما لا تضاهيها فيه لغة أخرى .

خامساً لأنها تحتمل الإضمار والتقدير والتقديم والتأخير والحذف أكثر من غيرها .



لهذه الأسباب وغيرها امتازت اللغة العربية بإيجازها حتى كأنه فطرة فيها بحيث لا يظهر فقط في ألفاظها وتراكيبها بل في قراءتها إذ تتصل الكلمات ويأخذ بعضها برقاب بعض ، بل في خطها وكتابتها ، وذلك أولاً لأن الحروف الابتدائية والوسطى صغيرة الحجم دقيقة الشكل ، وثانياً لأن العرب يلغون الحركات القصيرة لأنها في اعتبارهم مفهومة لا حاجة إلى كتابتها ، بل يظهر الإيجاز في أمثالها وأشعارها وخطبها وسائر فروع أدبياتها فهم يكرهون التطويل الممل .



(3) إنها لغة شعرية ،

أولاً لكثرة استعمال المجاز والكناية والاستعارات والإشارات والتشبيه ، وهذا مألوف فيها حتى في اللغة العامية مثل قولهم فلان "مبسوط اليد" أي كريم ، و"مقبوض اليد" أي بخيل ، و"كثير الرماد" أي مضياف ، الخ .

ثانياً لأنها كثيرة المترادفات فلا يضيق الشاعر بها ذرعاً .

ثالثاً لأنها كثيرة التراكيب الإعرابية ، فإذا تعذر الإتيان بهذا التركيب جيء بغيره ، فموقع الكلمة في الجملة يظهر إما بعلمات الإعراب أو الترتيب أو القرينة على خلاف اللغات الأخرى إذ تعتمد على بيان موقع الكلمة في الجملة على الترتيب فقط .

رابعاً لأن ألفاظها تختلف بين الفخامة والرقة بحيث يستطيع العربي أن يختار لكل مقام من الألفاظ ما يناسبه ، الخ .

خامساً لو قابلت كثيراً من مفرداتها بمثلها في لغات أخرى لظهر لك أنها أنسب للمعنى وأبين للفكر وأطوع لإظهار أعمق التأثرات . فلفظة "لا" النافية أنسب من كل أدوات النفي في أي لغة كانت إذ يسهل معها مد الصوت ، والصفات فيها التي تجيء على وزن فاعل مثل واسع وغافر وطاهر وكامل ، أو على وزن فعيل أو فعول مثل كبير ، عظيم ، عليم ، سميع أو صبور ، غفور ، شكور ، أطوع للتعبير عن أعمق التأثرات لما فيها من الحركات الطويلة ، الخ . وكلمة "حق" بحائها وقافها المشدّدة العميقة لا تعادلها كلمة أخرى من أي لغة في الدلالة على معناها ، ولا بد أن الناطق بهذه اللفظة يشعر بالحق أكثر من غيره ، وليس ذلك فقط بل لها تأثير في السامع بحيث تصل إلى أعماق قلبه وتحدث في نفسه هزة . وكلمة "حب" لا تعادلها كلمة أخرى في جمالها وقوتها ، بل هذه اللفظة تكاد تشم منها رائحة الحب لأنها تخرج من أعماق القلب مصحوبة بنفس الحب ، وحق العرب أن يفاخروا بهذه الكلمة لأنها تدل على أن الحب عندهم من القلب وليس من الشفاه . وليس أجمل من ضم هذه الحاء وإطباق الشفتين على بائها المشدّدة مما يستشف منه الحزم والثبات . وكلمة "مرحباً" هذه اللفظة الجميلة بميمها ورائها وحائها وبائها وتنوينها وحركات الفتح فيها كأنها قطعة موسيقية يتبادلها الناس . سادساً إذا نظرنا في اللغة العربية من جهة الحركات لرأينا لها مزية على غيرها . حركاتها ثلاث: الضم والفتح والخفض ، ومعلوم أن الضم أفخم الحركات والفتح أخفها والخفض أثقلها ، فاللغة التي يكثر فيها صوت الكسر ثقيلة مستكرهة،

وإذا استقريت ألفاظ اللغة العربية ومواطن الضم والفتح والخفض الأعرابية فيها لرأيت الخفض أقلها والفتح أكثرها وهذا مما يكسبها جمالاً ورشاقة ويصدق معه القول إنها لغة شعرية"

================================

مـــــنـــــقــــــــــول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سارة أيمن
Admin
Admin


انثى
عدد المساهمات : 5871
العمر : 20
الموقع : --------------
العمل/الترفيه : طالبة
فصل : :'(
المزاج : disappointed
مزاجي اليوم :
المهنة :
الهواية :
أوسمة العضو :
نقاط : 19728
السٌّمعَة : 201
تاريخ التسجيل : 06/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: اللغة الفصحي والوظيفة   السبت مايو 23, 2009 11:48 pm

جـزاك الله خيراً ونفع الله بكـ
فعلاً اللغة العربية هي أروع وأبلغ اللغات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zohor-mostaqble.ahlamontada.net
 
اللغة الفصحي والوظيفة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مدارس طوخ الخاصة :: المرحلة الإعدادية :: منتدى اللغة العربية-
انتقل الى: